القائمة الرئيسية

الصفحات

أمريكا تطلق "الروبوت الذبابة" للتجسس




ابتكر علماء في أحد الجامعات الأمريكية، بالتعاون مع القوات الجوية، ربوتات صغيرة تشبه العصافير؛ بحيث يمكنها الطيران كأحد أساليب جمع المعلومات.

تستطيع هذه الروبوتات الطيران دون أن يلاحظها أحد، بحيث يتم إمدادها بأجهزة استشعار واستقبال ونظم ذات طاقة للعمل بوزن خفيف يسمح لها بالطيران.

وتوصل روبرت وود، الباحث في جامعة هارفارد الأمريكية، إلى ابتكار روبوتات تشبه الذباب أطلق عليها "Fly Bots"، وهي بحجم عملة معدنية كبيرة ذات أجنحة ترفرف بمعدل 120 مرة في الثانية.

وتعمل الجامعة على مشروع آخر أطلق عليه "Kilo Bots" عبارة عن روبوتات صغيرة يصل عددها إلى ألف، قادرة على تنظيم نفسها ذاتيًا وصنع أشكال ثلاثية الأبعاد.

تستخدم هذه الروبوتات، إلى جانب أعمال التجسس، في تلقيح المحاصيل ومراقبة البيئة والبحث والإنقاذ.